من نحن

وطنية لتنمية وتطوير دور الأيتام هي جمعية أهلية مشهرة برقم 7478 /2008 تحت وزارة التضامن الاجتماعي بجمهورية مصر العربية، ليكون هدفها المساهمة في تهيئة المؤسسات الإيوائية لتصبح مكانا آمنا لكل الأطفال التي دفعتهم ظروفهم للإلتحاق بها،  من خلال تطبيق معايير جودة الرعاية البديلة المعتمدة بقرار وزاري عام 2014 والتي تهتم بجميع الجوانب المؤثرة على حياة الطفل داخل المؤسسة وجودة الرعاية المقدمة له.

جمعية وطنية أسستها السيدة عزة عبد الحميد مع مجموعة من رجال الأعمال المخلصين الذين آمنوا بالقضية وبدورهم في توفير “حياة كريمة لكل يتيم”.

من نحن

وطنية لتنمية وتطوير دور الأيتام هي جمعية أهلية مشهرة برقم 7478 /2008 تحت وزارة التضامن الاجتماعي بجمهورية مصر العربية، ليكون هدفها المساهمة في تهيئة المؤسسات الإيوائية لتصبح مكانا آمنا لكل الأطفال التي دفعتهم ظروفهم للإلتحاق بها،  من خلال تطبيق معايير جودة الرعاية البديلة المعتمدة بقرار وزاري عام 2014 والتي تهتم بجميع الجوانب المؤثرة على حياة الطفل داخل المؤسسة وجودة الرعاية المقدمة له.

جمعية وطنية أسستها السيدة عزة عبد الحميد مع مجموعة من رجال الأعمال المخلصين الذين آمنوا بالقضية وبدورهم في توفير “حياة كريمة لكل يتيم”.

خلق مستقبل من الفرص المتكافئة للأطفال فاقدي الرعاية الأسرية من خلال توحيد النظم والمعايير وتفعيل واعتماد جميع مظاهر الرعاية الرعاية البديلة.

رســـالتنا

رســـالتنا

خلق مستقبل من الفرص المتكافئة للأطفال فاقدي الرعاية الأسرية من خلال توحيد النظم والمعايير وتفعيل واعتماد جميع مظاهر الرعاية الرعاية البديلة.

قـــيمـــنا

نؤمن في وطنية أننا سفراء للإنسانية ولذلك يتسم أسلوبنا بالإيجابية في أفعالنا، و أقوالنا، وردود أفعالنا داخل وخارج المؤسسة، فالإيجابية والإيمان بالقيم الإنسانية هي أساس قيمنا، والتي تشكل محور علاقات جميع العاملين والمتطوعين في وطنية مع بعضهم ومع شركاء القضية، والتي تتألف من أربع قيم أساسية:

قـــيمـــنا

نؤمن في وطنية أننا سفراء للإنسانية ولذلك يتسم أسلوبنا بالإيجابية في أفعالنا، و أقوالنا، وردود أفعالنا داخل وخارج المؤسسة، فالإيجابية والإيمان بالقيم الإنسانية هي أساس قيمنا، والتي تشكل محور علاقات جميع العاملين والمتطوعين في وطنية مع بعضهم ومع شركاء القضية، والتي تتألف من أربع قيم أساسية:

أهدافنا الاستراتيجية

أهدافنا الاستراتيجية